ساعات حتا لو مرتبك كبير بتلاقي ان مفيهوش بركه وبيخلص في ثواني بس مش عارفين ايه سبب قله البركه
كيفكم يا أعضاء برامج نت الكرام .. عساكم عـ' القوة والعافية يارب ..


الكثير من الناس - ولله الحمد - يعيشون في هذا الزمن في رغد من العيش ..

فالمال قد فاض في أيدي الكثير منهم ..

رواتب ضخمة .. وتجارات كثيرة .. ومساكن واسعة .. وسيارات فارهة ..

ومع ذلكـ .. الكثير منهم يشكو قلة البركة فيما أُعطوا .. حتى أصاب بعضهم القلق ..

وتناسوا قول الله ï·» :

ï´؟( ومامن دابة في الأرض إلا على الله رزقها يعلم مستقرها ومستودعها كل في كتاب مبين )ï´¾ ..

فالله ï·» قد تكفل بالرزق .. فمن صدق في توكله رزقه الله ï·» من حيث لا يحتسب ..

" لو أنكم توكلون على الله حق توكله لرزقكم كما يرزق الطير " ..

والبركة إذا نزلت في المال صار كثيرا .. وإذا نزلت في الأولاد صاروا نافعين ..

وإذا نزلت في العمر صار مُنْتِجا أينما حل نفع ..

فالله ï·» إذا أراد بعبده خيرا باركـ له فيما أعطاه ..

حتى يُصبح القليل كثيرا .. والصغير كبيرا بإذن الله ..



إذن .. فما سبب قلة البركة ؟!


ثمة أسباب لقلة البركة .. أُجْمِلها فيما يلي :



السبب الأول :

قلة تقوى الله ï·» .. يقول الله ï·» :

(( ولو أن أهل القرى آمنوا واتقوا لفتحنا عليهم بركات من السماء والأرض ï´¾) ..

فبالتقوى تنزل البركات من السماء .. وتخرج من الأرض ..

وبعدَمِها تُنْتزع البركات من الأرزاق ..



السبب الثاني :

الغفلة عن الدعاء وعدم الإلحاح على الله ï·» بذلكـ ..

جاء في سنن أبي داود أن النبي ï·؛ دخل المسجد يوما ..

فوجد أبا أمامة وحيدا وعليه علامات الهم والغم ..

فقال له : يا أبا أمامة مالذي أجلسكـ في المسجد في ساعة ليست بساعة صلاة ؟؟

فقال : يارسول الله هموم أصابتني وديون أثقلتني ..

قال ï·؛ : ألا أعلمكـ كلمات إذا قلتهن أذهب الله همكـ وقضى دينكـ ؟؟

فقال : بلى يارسول الله ..

قال : قل : إذا أصبحت وإذا أمسيت .. اللهم إني أعوذ بكـ من الهم والحزن ..

وأعوذ بكـ من العجز والكسل .. ومن الجبن والبخل .. وأعوذ بكـ من غلبة الدين وقهر الرجال ..

فقال أبو أمامة : فقلتهن فأذهب الله همي وقضى ديني ..



السبب الثالث :

العقوق وقطيعة الرحم .. فإنهما سبب رئيس لضيق المعيشة وقلة الأرزاق والبركات ..

يقول ï·؛ : من أحب أن يُبْسَط له في رزقه .. ويُنْسأَ له في أثره .. فليصل رحمه .. أخرجه البخاري ومسلم ..

فالبر والصلة من أعظم أسباب البركات في الأموال والأولاد والأعمار ..



السبب الرابع :

الإمساكـ عن الصدقات وعن الإنفاق .. فلقد اقتضتْ حكمةُ الله ï·» أن مَنْ أنفق وتصدق ..

ويسَّر على المعسرين .. ونفس كرب المكروبين .. فإن الله ييسر عليه .. ويفرج كربته وهمه وغمه ..

حيث يقول النبي ï·؛ : يا أسماء أنفقي يُنْفِق الله عليكـ .. أخرجه مسلم ..

ويقول الملَكـ كل صباح : اللهم أعط منفقا خلفا .. وأعط ممسكا تلفا .. أخرجه البخاري ومسلم ..



السبب الخامس :

الكسل وتركـ العمل .. فدين الإسلام هو دين العمل .. وليس الجلوس عن العمل من الإسلام في شيء ..

قال ï·؛ : وجُعِل رزقي تحت ظل رمحي .. صححه الألباني ..



السبب السادس :

التوكل الصادق على الله ï·» مع بذل أسباب الرزق .. فالطيور تخرج كل صباح تبحث عن أرزاقها ..

لم تنم في أعشاشها وفي أوكارها .. بل انطلقت على فطرتها ..

قال ï·؛ : لو أنكم توكلون على الله حق توكله لرزقكم كما يرزق الطير .. تغدو خماصا وتروح بطانا ..

أخرجه أحمد والترمذي والنساء وابن ماجة وابن حبان والحاكم .. وقال الترمذي : حسن صحيح ..





أرجو أن الموضوع نال على استحسانكم ورضاكم ..

وإن شاء الله إني وفقت في طريقة الطرح ..