تحميل فيديو من الفيس بوكدخول

تحميل فيديو من فيس بوك و يوتيوب


شاطر

descriptionسترته عاصياً.. فكيف أفضحه تائباً

more_horiz

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى اله واصحابه اجمعين
سترته عاصياً..... فكيف أفضحهُ تائباً
(العاصي والمطر)
روى ابو قدامة فقال:
أنه لحق بني أسرائيل قحط على عهد موسى (عليه السلام)
فأجتمع الناس الى موسى (عليه السلام)
فقالوا:ياكليم الله.. أدع لنا ربك أن يسقينا الغيث
فقام معهم وخرجوا جميعاً الى الصحراء
وكانوا سبعين ألفاً او يزيدون
فقال موسى:الهي.. اسقنا غيثك وانشر علينا رحمتك ...وارحمنا
بلأطفال الرضع
والبهائم الرُنع
والمشايخ الرُكع
فما زادت السماء ألا تقشعاً والشمس ألا حرارة
فقال موسى:لِمَ لَم تسقنا الغيث
ونحن نتضرع بك وندعوك؟
فهؤلاء عبيدك أرحمنا برحمتك وأسقنا غيثك
فأوحى الله تعالى الى موسى:
ان فيكم عبداً من عبادي يبارزني بالمعاصي
منذ اربعين سنة
فناد في الناس ياموسى حتى يخرج من بين اضهركم
فبه منعتكم
فقالموسى (عليه السلام):الهي وسيدي ومولاي
عبد ضعيف وصوتي ضعيف
فأين يبلغ صوتي وهم سبعون ألفا او يزيدون؟
فأوحى الله تعالى اليه:
منك النداء ياموسى ومني البلاغ
فقام في الناس وقال:
ياايها العبد الذي يبارز الله بلمعاصي منذ اربعين سنة
اخرج من بين اضهرنا فبك منعنا المطر
فوصل النداء الضعيف باذن الله تعالى الى العبد العاصي
فقام ونظر ذات اليمين وذات الشمال
لم ير احداً خرج
فعلم انه هو المقصود بالنداء
فجلس وقال في نفسه:ان أنا خرجت من بين هذا الخلق
افتُضحت على رؤوس الخلائق من بني اسرائيل
وان قعدت معهم منعوا المطر لاجلي
فأدخل رأسه في ثيابه
واخذ يبكي نادماً على فعاله السيئه
وقال:اللهي وسيدي ورجائي
عصيتك اربعين سنة وامهلتني
وقد اتيتك طائعاً نادماً تائباً
فاقبلني ولاتفضحني يالله فأنت الستار الرحمن الرحيم
فلم يستتم الكلام حتى ارتفعت سحابة من السماء
فأمطرت ونزل المطر كأن السماء فتحت كأفواه القرب
فقال موسى:اللهي وسيدي ومولاي
بماذا سقيتنا؟وماخرج من بين اضهرنا احداً؟
فقال الله تعالى:ياموسى سقيتكم بالذي منعتكمبه
اي سقيتكم المطر بسبب العبد العاصي الذي منعتكم المطر من اجله
فقال موسى:اللهي
أرني العبد العاصي والذي تاب اليك؟
فقال الله تعالى: ياموسى أني لم أفضحهُ وهو يعصيني
فكيف أفضحهُ وهو تائب الي!!!


قريح القلب من وجع الذنوب**نحيل الجسم يشهق بالنحيب
وغير لونهخوف شديد**لما يلقاه من طول الكروب
ينادي بالتضرع ياللهـــي **أقلني عثرتي واستر عيوبي
فزعتُ الى الخلائق مُستغيثاً** فلم ار في الخلائق من مجيبُ
وأنت تجيبُ من يدعوك ربي** وتكشف الضر عبدك ياحبيبي

ودائي باطن ولديك طب** ومن لي مثل طبك ياطبيبي

descriptionرد: سترته عاصياً.. فكيف أفضحه تائباً

more_horiz
والله انها قصه رائعه
جزاك الله بها خيرا باذن الله









على مزاجك
3lamzagk
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى